موبايلي تتوج استعداداتها لموسم الحج باستخدام "التوأمة الرقمية" للمرة الأولى في المملكة

موبايلي تتوج استعداداتها لموسم الحج باستخدام “التوأمة الرقمية” للمرة الأولى في المملكة

أعلنت موبايلي عن اكتمال جاهزيتها لتقديم العديد من الحلول والتقنيات المبتكرة لتيسير تجربة حجاج بيت الله الحرام القادمين إلى المملكة العربية السعودية من مختلف دول العالم لأداء مناسك الحج لعام 1444 هـ.

وتسعى موبايلي من خلال مشاركتها في موسم الحج لهذا العام إلى رفع أداء الشبكة عن طريق استخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي، حيث سيتم ولأول مرة في المملكة، استخدام تقنية “التوأمة الرقمية” (Digital Twin)، والتي تساهم في إنشاء نموذج افتراضي للبنية التحتية للشبكة، وهو ما يحسن أدائها، ويوفر أدوات لاختبار جودة الشبكة وتسهيل صيانتها واكتشاف الأخطاء واصلاحها. كما تُمكن تقنية التوأمة الرقمية من إدارة سعات الاستخدام والدمج بين الشبكات، فضلًا عن دورها في تشغيل شبكات الجيل الخامس وإدارة تزايد الطلب على البيانات.

وتتمثل الاستخدامات الأخرى لأدوات الذكاء الاصطناعي في تحديد مناطق الازدحام المحتملة والتوصية بالتغييرات في الوقت الفعلي. ويتم استخدام نظام مراقبة حية على مدار الساعة لموازنة حركة المرور وتقليل الازدحام.

وصرح المهندس سلمان البدران، الرئيس التنفيذي لموبايلي: “مشاركة موبايلي الفاعلة في موسم الحج لهذا العام، تأتي امتدادا لمشاركاتها المتواصلة منذ تأسيسها والتي تهدف إلى تعزيز دورها كشركة رائدة في القطاع وممكن رقمي وطني”. وأضاف: “نعمل في موبايلي على مواصلة تسخير كافة الإمكانيات لخدمة ضيوف الرحمن تماشيا مع توجيهات القيادة الرشيدة – أيدها الله -، وذلك من خلال تسهيل الوصول إلى خدماتنا، والاستثمار المستمر في البنية التحتية، حيث لم نكتفِ بزيادة الطاقة الاستيعابية وحسب، إنما تمكنا من تسخير تطبيقات الذكاء الصناعي لتعزيز أداء الشبكة، الأمر الذي يعكس الأولوية التي نمنحها لدعم الجهود المتضافرة لتيسير كافة السبل لحجاج بيت الله الحرام “

وفي إطار التحسينات المستمرة للشبكة، قامت موبايلي بزيادة تغطية الشبكات، إذ زادت من تغطية شبكة الجيل الخامس بنسبة 85% مقارنةً بالعام الماضي، فيما شملت التغطية 4 أماكن جديدة. وارتفعت أيضًا سعة البيانات الأساسية بنحو 20%، كما زادت تغطية الألياف الضوئية بنسبة 120% عن العام الماضي. وتدعم شبكات الاتصال التابعة لموبايلي مختلف الأجيال مما يُمكن الحجاج من استخدام قدرات شبكتها الرائدة.

وقد عززت موبايلي أيضًا قدرة البنية التحتية لشبكتها من خلال زيادة قدرة خطوط النقل والنسخ الاحتياطي بنسبة 67٪، بالإضافة إلى تطوير مفاتيحها/IMS المخصصة لخدمة المكالمات الصوتية بسعة 61 مليون مشترك بنسبة 30٪. كما وسعت الشركة محطاتها الأساسية التي تغطي مدينة مكة المكرمة بنسبة 10٪، مما يمكنها من توفير تغطية واتصال أفضل لملايين الحجاج الذين يزورون المدينة خلال الموسم.

ومن الخدمات البارزة الأخرى التي تقدمها موبايلي إنشاء مركز التميز التشغيلي في مكة المكرمة والذي يتم تطويره سنويًا لتقديم خدمات من الدرجة الأولى للحجاج. ويتميز المركز بوجود خبرات مهنية عالية من جميع الأقسام التقنية لضمان تقديم أفضل الخدمات لعمليات التشغيل. كما يقوم المركز بمراقبة مؤشرات الشبكة ومؤشرات الجودة بشكل مباشر، وذلك باستخدام أحدث عمليات الاتمتة والذكاء الاصطناعي والتي تضمن تقديم خدمات متكاملة على أعلى المستويات، والتي ستثري تجربة حجاج بيت الله الحرام والعاملين في موسم الحج.

Similar Posts